عودة تدريجية للرحلات البحرية إلى ميناء حلق الوادي

أرست السفينة VIKING SEA بالقرية السياحية لميناء حلق الوادي يوم الإربعاء 18 جانفي الماضي وعلى متنها 915 سائحا معظمهم من حاملي الجنسية الأمريكية (802) في ثاني رحلة لها من جملة 5 رحلات مبرمجة للثلاثي الأول من السنة الحالية وهو عدد الرحلات المبرمج على الوجهة التونسية إلى حد الآن على أمل أن تكون لها انعكاسات ايجابية ورسالة مطمئنة لبقية المجهزين البحريين ووكالات الأسفار المختصة.
وقد غادر كل السياح تقريبا السفينة في رحلات سياحية منظمة في اتجاه مختلف المواقع الأثرية بالعاصمة وضواحيها وسط حراسة أمنية محكمة.